خبر وطني 21.7% من التونسيين دون أضاحي و 1.9% يشترون بأكثر من 700 دينار - منتديات تونيزيا ساتيليت - TSF
TSF Upload | TSF Messenger | TSF Store | TSF Tv






الجديد : خاصيّة الرسائل الخاصة متاحة لكلّ الأعضاء !


الانتقال للخلف   منتديات تونيزيا ساتيليت - TSF > الأقــســـام الــعـــامــة > المنتدى العام > منتدى الأخبار
التسجيل دعوة الأصدقاء البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منتدى الأخبار أخبار إقتصاديّة, محليّة, عالميّة, ثقافيّة, سياسيّة ...

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-09-2016, 15:56   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
mohsen fa
كبير مراقبي المنتدى العام
 
الصورة الرمزية mohsen fa
 







mohsen fa غير متواجد حالياً

mohsen fa will become famous soon enoughmohsen fa will become famous soon enough

 

هام 21.7% من التونسيين دون أضاحي و 1.9% يشترون بأكثر من 700 دينار



خصص حوالي 70 بالمائة من التونسيين ما بين 300 و500 ينار لشراء أضحية العيد وفق بحث ميداني أنجزه المعهد الوطني للاستهلاك خلال شهر جوان 2016
وبين مدير عام المعهد طارق بن جازية في حديث لوات، الجمعة، أن البحث الذي شمل عينة تمثيلية من 2002 شخص موزعين على كامل تراب الجمهورية كشف أن 38.6 بالمائة من المستجوبين يخصصون بين 300 و400 دينار، وأن 30.9 بالمائة يخصصون ما بين 400 و500 دينار لشراء أضاحي العيد.
ولاحظ أن 12.1 بالمائة من التونسيين يخصصون بين 500 و700 دينار، بينما يقتني 1.9 بالمائة منهم أضحية العيد بأكثر من 700 دينار.
وردا على سؤال تضمنه البحث الميداني انه في صورة غلاء الأضحية هل يتم عملية الشراء فقد أكد 55.4 بالمائة من المستجوبين أنهم يشترون الأضحية مهما كان ثمنها (خاصة في الجنوب الشرقي والجنوب الغربي)، وان 32.2 بالمائة يشترون اللحم في صورة غلاء الأسعار.
وأفاد بن جازية أن البحث الميداني ابرز أن 78.3 بالمائة من المستهلكين، يقومون دائما بنحر الاضاحي، منهم 92.5 بالمائة تدفعهم أسباب دينية، و 47.6 بالمائة إتباعا للعادة، و37.7 بالمائة لأجل الأطفال، و أن 33.6 بالمائة يقتنون الأضاحي مماهاة للأصدقاء والجيران.
وبالنسبة لأفراد العينة الذين لا يؤدون هذه السنة (21.7 بالمائة)، فيعود ذلك، حسب تأكيدهم، إلى ارتفاع سعر الأضحية.
وعن معايير اختيار الأضحية قال بن جازية أن البحث بين أن 47 بالمائة من المستهلكين يدركون جيدا معايير اختيار الأضحية، بينما أكثر من 38 بالمائة لا يعرفون كيفية الاختيار.
وفي ترتيب المعايير المعتمدة في اختيار الأضحية فقد تصدر سعر الأضحية المرتبة الأولى يليه نوعية الأضحية (عربي، غربي)، ثم سن الأضحية، فمظهرها ثم حجمها.
وبالنسبة لمكان اقتناء الاضحية، يقوم 46.8 بالمائة من المستهلكين بعملية الاقتناء من الرحبة، و37.9 بالمائة من المنتج مباشرة، و3.2 بالمائة من نقاط البيع المنظمة والرسمية كشركة اللحوم.
ولاحظ المتحدث في هذا الصدد أن العرض في نقاط البيع المنظمة يكون عادة محدودا وهو ما جعل النسبة الإقبال عليها ضعيفة موضحا بروز ظاهرة اقتناء الأضاحي من المساحات التجارية حيث بلغت النسبة وفق المستجوبين 1.1 بالمائة.
وعن نوعية الأضحية، أكد المسؤول أن 92 بالمائة أنهم يشترون الخروف، و 12.9 بالمائة يشترون "بركوس"، و4.8بالمائة الماعز.
وقال بن جازية أن عيد الإضحى لهذا العام سيتزامن مع العودة المدرسية وهو ما قد يثقل كاهل العائلات التونسية نظرا لكثرة المصاريف. وشدد على وجوب التعامل مع أضاحي العيد بحسب الإمكانيات المادية مشيرا إلى أن البحث اظهر أن 55 بالمائة من التونسيين يقتنون أضحية العيد مهما كان ثمنها.
وشدد المسؤول في هذا السياق على أن أضحية العيد هي لمن لا يرهقه ثمنها من منطلق أنها سنة وليست فرضا وان اللجوء إلى التداين والاقتراض لشراء أضحية العيد أمر غير محبذ ويعمق من التداين الأسري ويثقل كاهل العائلات التي هي بصدد الاستعداد لمصاريف العودة المدرسية والجامعية.










رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:27.

Show Rules      التعليـــمات      الإتصال بنا      منتديات تونيزيا ساتيليت     الأرشيف      الأعلى



جميع الحقوق محفوظة 2017-2011 © . Powered by vBulletin®
Tunisia-Satellite
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd