خبر وطني عمر منصور: تونس مردومة تحت الأوساخ [الأرشيف] - منتديات تونيزيا ساتيليت - TSF

المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خبر وطني عمر منصور: تونس مردومة تحت الأوساخ


mohsen fa
13-10-2016, 15:12
https://up.tunisia-satellite.com/do.php?imgf=147636424619491.jpg


قال والي تونس عمر منصور في برنامج ميدي شو اليوم الخميس 13 أكتوبر 2016 إنّ عدم فتح الملفات لا يعني غياب الإرادة لمعالجتها لانّ الملفات تفتح حسب الأولويات، وذلك في رده على ما تداوله بخصوص ورود ملف ''نهج الملاحة'' على الوالي السابق لكنه لم يحرّك ساكنا.

وتابع ''جرائم التهريب هي مشكلة وطن ودولة وفي الأعوام الأخيرة تفشت هذه الظاهرة كثيرا والملفات بصدد الفتح حسب الأولويات والأهمية، بمعنى أنّه عند مغادرتي الولاية سأترك ملفات غير معالجة سيتولى من سيخلفني فتحها ومعالجتها..إن العاصمة تعاني من مشاكل شتى سواء على مستوى البيئة والفوضى والبناء والانتصاب الفوضوي، حتى الأملاك العمومية لم تسلم، كما تم الاستيلاء حتى على حدائق عمومية ليتم تحويلها إلى مقاهي."

وقال ''تونس العاصمة مردومة بالأوساخ وفضلات البناء والحفر والأتربة، ورغم مجهود الدولة نتساءل هل لتونس الإمكانيات اللازمة لإيجاد حلول لهذا الأشكال'' . ودعا المواطنين إلى التحلي بروح المسؤولية والمساهمة في نظافة الشوارع ومساعدة الولاية من اجل بيئة أفضل.

وأكّد ضيف ميدي شو أنّ الولاية ستمر إلى قرارات الغلق في حق أصحاب الفضاءات الذين يستغلون المساحات العامة لصالحها على غرار المقاهي . كما تحدّث عن السجائر ومواد تجميل التي تباع على أرصفة الطريق مؤكّدا أنها مضرة بالصحة.

واعتبر في السياق ذاته أنّ الانتصاب الفوضوي وبيع المواد المهربة شكل من أشكال الجريمة المنظمة، ولابد من وضع الإصبع على مكامن الداء وعدم الاقتصار على حجز السلع، متابعا أنّ الولاية بصدد بعث فضاءات سيتم استغلالها من طرف المنتصبين بالعاصمة ، لكن الأمر يتطلب قليلا من الوقت.

أما بخصوص جزيرة الشكلي، قال الوزير إنّه تفاجأ عند اكتشافه للمكان وخاصة بالمعلم التاريخي هناك، ومن هنا جاءت فكرة التعريف بالمعلم التاريخي والقيام بدراسة في كيفية المحافظة على جمالية وتاريخ الموقع وتنظيم برامج ستفتح آفاق حتى للتشغيل، كاشفا أنّ ذلك سيكون بالتنسيق مع المتدخلين في الشؤون الثقافية وعلى رأسها وزارة الثقافة.


http://www.mosaiquefm.net/images/front/logo_ar.png (http://www.mosaiquefm.net/ar/32941/print/%D8%B9%D9%85%D8%B1-%D9%85%D9%86%D8%B5%D9%88%D8%B1-%D8%AA%D9%88%D9%86%D8%B3-%D9%85%D8%B1%D8%AF%D9%88%D9%85%D8%A9-%D8%AA%D8%AD%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B3%D8%A7%D8%AE.html)